صقور الجديان تودّع الشان من الدور نصف النهائي وتبحث عن المركز الثالث أمام الجزائر

 

ودّع منتخبنا الوطني النسخة الثانية من بطولة الأمم الإفريقية للاعبين المحليين وذلك إثر خسارته بركلات الترجيح من نقطة الجزاء أمام المنتخب الانجولي الذي ضرب موعداً مع المنتخب التونسي في نهائي البطولة التي يستضيفها السودان وتختتم يوم الجمعة باستاد المريخ، وانتهى الوقت الأصلي للمباراة بالتعادل بهدف لكل فريق وكان المنتخب الوطني الأبدر بالتسجيل عن طريق سيف مساوي في شوط المباراة الأول برأسية محكمة قابل بها عكسية هيثم مصطفى لكن المنتخب الانجولي أدرك التعادل في شوط المباراة الثاني لتمضي المباراة لوقت إضافي ظهرت فيه البطاقة الحمراء في وجه قائد صقور الجديان هيثم مصطفى وصولاً إلى ركلات الترجيح التي ابتسمت للمنتخب الانجولي بعد أن نجح رماته في احراز أربعة ركلات وتصدى حارس مرمى منتخبنا الوطني بهاء الدين لواحدة بينما أهدر الثنائي مهند الطاهر ومدثر كاريكا ركلتي جزاء للمنتخب، وسيواجه منتخنبا الوطني نظيره الجزائري في صراع المركز الثالث عصر الجمعة قبل أن يختتم المنتخبين التونسي والانجولي العرس الكروي في رحلة البحث عن الذهب القاري.

المادة السابقةعدم اكتمال النصاب يؤجّل حسم انتخابات الهلال إلى جولة جديدة تقام اليوم
المقالة القادمةالهلال يهزم التحرير بهدفين وفليكس يستهل مشواره التهديفي مع الأزرق